الإمارات تدين “احتلال “جماعة الحوثي لسفارتها بصنعاء وتطلب إخلاءها فوراً

أدانت وزارة الخارجية الإماراتية الاثنين، “احتلال” جماعة “الحوثي”، مبنى سفارتها بالعاصمة اليمنية صنعاء، وطلبت من الجماعة المدعومة من إيران، إخلاء مقر السفارة فوراً، وإعادة تسليمها إلى موظفيها.

وبينما ذكرت وزارة الخارجية أنها “تحتفظ بحقها في إحالة مرتكبي هذا الاعتداء للمساءلة والعدالة”، فقد أكدت أن “هذا العمل دليل آخر على أن الجماعة التي ارتكبته، لا تضع أي اعتبار أو احترام للمواثيق الدولية والأعراف الدبلوماسية، وتمارس شريعة الغاب.”

وشددت الخارجية الإماراتية، في بيان أوردته وكالة الأنباء الرسمية الاثنين، على أن “احتلال مقر سفارة الدولة، وإخلائها من موظفيها، لن يثني دولة الإمارات عن موقفها الداعم لعودة الاستقرار إلى ربوع اليمن الشقيق.”

وقالت في ختام بيانها إن “هذا العمل الإجرامي يعد انتهاكاً صارخاً لقواعد القانون الدولي، ولاتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية لعام 1961، والمتعلقة بالحصانات التي تتمتع بها السفارات الأجنبية وقرار الجمعية العامة 69 / 121، والمعني بالنظر في اتخاذ تدابير فعالة لتعزيز حماية وأمن وسلامة البعثات الدبلوماسية والقنصلية والممثلين الدبلوماسيين والقنصليين، والذي أقر في الجمعية العامة للأمم المتحدة في شهر ديسمبر (كانون الأول) من العام 2014.”

لا تعليقات