قتلى بدير الزور.. وقصف على ريف دمشق

ذكرت مصادر للمعارضة السورية، ليل الاثنين الثلاثاء، أن 23 شخصا من المدنيين قتلوا في غارات للقوات الحكومية على مدينة الميادين بريف دير الزور، التي يسيطر عليها مقاتلو تنظيم ، فيما كثف الطيران الحكومي غاراته بالبراميل المتفجرة على ريف دمشق.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن “23 مدنيا بينهم 8 أطفال و4 نساء قتلوا وأصيب أكثر من 50 آخرين جراء ضربات جوية عدة للطائرات الحكومية استهدفت السوق المقبي بمدينة الميادين في ريف دير الزور الشرقي”.

في غضون ذلك، كثفت القوات الحكومية قصفها بالبراميل المتفجرة على عدة مناطق في مدينة داريا وأماكن في أطرافها ومحيطها، بغوطة دمشق الغربية، إذ وصل عدد البراميل المتفجرة التي تم إلقاءها إلى 41 برميلا متفجرا، وفقا لناشطين.

في حين قصف الطيران المروحي أماكن عدة في بلدة خان الشيح بـ4 براميل متفجرة، بالتزامن مع قصف للقوات الحكومية على أماكن في أطراف البلدة، دون أنباء عن إصابات.

إلى ذلك، قصف الطيران المروحي بشكل مكثف مناطق في أطراف مدينة خان شيخون وبلدة التمانعة بريف إدلب الجنوبي، فيما قصف مناطق في بلدة عقربا بريف درعا الشمالي الغربي، دون أنباء عن إصابات، ومناطق أخرى في بلدتي طفس والحارة، ما أدى لسقوط جرحى في طفس.

لا تعليقات