من وجهة نظر روسيا … ما هي اهمية ميسترال لمصر؟

يستعد الجانب المصري لعقد صفقة ضخمة مع روسيا لشراء مروحيات “كا – 52” التي قامت موسكو بصنعها من قبل لحاملة المروحيات الفرنسية “ميسترال” التي تعاقدت مع فرنسا على شرائها.Mistral Nasser

وقال إيفان كونوفالوف الخبير العسكرى الروسي لقناة “إن تي في” الروسية، إن الهدف الرئيسي لاستخدام الحاملات الفرنسية في مصر، هو تواجدهما على طول ساحل البحر المتوسط والأحمر، وتطويق الإرهابيين فى شبة جزيرة سيناء.

وأشار الخبير العسكرى الروسي إلى أن مصر بلد عظيم، ودعونا نتخيل هذه السفن الضخمة وعلى متنها 16 طائرة هليكوبتر طراز كا-52.

وكانت قد تعهدت فرنسا بموجب الاتفاقية الصادرة في عام 2011، بصنع سفينتين من طراز “ميسترال” من أجل روسيا. وفي عام 2015، اتفقت فرنسا وروسيا على إبطال مفعول تلك الاتفاقية.

وفي العاشر من أكتوبر/تشرين الأول 2015، شهد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس، مراسم توقيع صفقة بيع حاملتي المروحيات “ميسترال” إلى مصر.

المروحية الهجومية الاشرش … كا-52
Ka-52 "Alligator"
Ka-52 “Alligator”

بدأ في عام 1994 تصميم مروحية “كا-52 ” (التمساح) ذات المقعدين على أساس مروحية “كا-50” (القرش الاسود) ذات المقعد الواحد.

وجرى أول تحليق تجريبي للمروحية الجديدة في صيف عام 1997. واحتفظت مروحية “كا-52 ” بجميع المميزات لسابقتها. كما اكتسبت أفضليات تسمح بتوسيع تكتيك استخدام المروحيات بشكل جماعي.

وتخصص مروحية “كا-52″(التمساح) المتعددة المهام والعاملة في مختلف الظروف الجوية، لتأمين الفعالية القصوى في أداء مهامها القتالية وتنظيمها. وتتوزع مروحتا الطائرة عموديا، إحداهما فوق الأخرى. ولا توجد فيها مروحة خلفية.

وتختلف مروحية “كا-52” عن سابقتها بمقدمة الجسم الموسعة وقمرة القيادة ذات المقعدين، حيث صمم  كرسيا القذف للطيارين أحدهما جنب الآخر. وتتم قيادة المروحية من قبل كل من الطيارين بدون اية قيود. وقمرة القيادة في المروحية مدرعة.

ويبلغ طول المروحية 16 مترا ، وارتفاعها 5 أمتار، وعرض المروحة 14.5 متر. ويبلغ وزن الإقلاع لمروحية “كا-52″(التمساح)  10400 كيلوغراما. ويبلغ  مدى الطيران العملي  للمروحية مع الوقود في الخزانات الداخلية  520 كيلومترا. وتبلغ سرعة الطيران 300 كلم/ساعة.

وثمة عدد كبير من الاسلحة الجوية التي تستخدم علي متنها ، وذلك بفضل وجود المدفع سريع الرمي و6 نقاط للتحميل في الحمالة تحت الجناحين. ويمكن ان تركب فيها الصواريخ الموجهة المضادة للدبابات والصواريخ غير الموجهة وصواريخ ” جو — جو” والمدافع الرشاشة والقنابل من مختلف الاعيرة. ويبلغ الوزن الإجمالي للوسائل النارية المركبة بالحمالات تحت الجناحين 2000 كيلوغرام.

وكانت قد تعهدت فرنسا بموجب الاتفاقية الصادرة في عام 2011، بصنع سفينتين من طراز “ميسترال” من أجل روسيا. وفي عام 2015، اتفقت فرنسا وروسيا على إبطال مفعول تلك الاتفاقية.

وفي العاشر من أكتوبر/تشرين الأول 2015، شهد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس، مراسم توقيع صفقة بيع حاملتي المروحيات “ميسترال” إلى مصر.

لا تعليقات