طائرة “AC-130” الحربية الأمريكية تشطب من الخدمة بعد فشلها

فشلت أحدث الطائرات الأمريكية الحربية “الدراج الشبح” في اختبار كانت تقوم به فوق خليج المكسيك، وهوت فجأة قبل أن يسيطر عليها طاقمها، الأمر الذي أدى إلى شطبها من الخدمة العسكرية.

وأوضحت لجنة التحقيق في ملابسات الحادث أن “رائدة” الطيران الأمريكي من طراز “AC — 130J” التابع لشركة “Lockheed Martin”، أظهرت عدم جدواها أثناء قيامها بتدريبات من المستوى المتوسط على بعد 4.5 كم فوق مياه الخليج المكسيكي.

وفور انقلاب الطائرة المفاجئ، بدأت “الدراج الشبح” (Ghostrider) بالسقوط بسرعة، فانخفضت لمسافة 1.5 كم فوق الأرض قبل أن يتمكن طاقمها من إعادتها إلى حالة التصاعد الأفقي.

ووفقاً لوكالة الأنباء “روسيا اليوم”، لم يصب أحد من أعضاء الطاقم، لكن الطائرة التي كلفت صناعتها 115 مليون دولار، أحرجت القائمين على صناعتها، وقد شطبت من العمل للأبد، وذهب معها المبلغ الضخم أدراج الرياح.

لا تعليقات