إسقاط المقاتلة الروسية طعنة في الظهر من جهة تدعم الإرهاب وستكون له عواقب وخيمة

حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من تداعيات إقدام على إسقاط المقاتلة الروسية في أجواء .

وفي لقاء مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في سوتشي الثلاثاء 24 نوفمبر/تشرين الثاني وصف بوتين الحادثة بأنها “ضربة في الظهر وجهها أعوان الإرهابيين”. وأوضح أن الطائرة الروسية من طراز “سو-24” أسقطت بواسطة صاروخ “جو – جو” تم إطلاقها من مقاتلة “إف-16” التركية وسقطت في أراضي سوريا على بعد 4 كلم من حدودها مع تركيا، مشيرا إلى أن المقاتلة الروسية لم تكن تهدد تركيا في أي حال من الأحوال، لأنها كانت تؤدي مهمة قتالية ضد داعش في سوريا.

وقال بوتين إنه ستكون لإسقاط الطائرة الروسية “عواقب وخيمة” على العلاقات بين موسكو وأنقرة.

بوتين متسائلا بشأن توجه تركيا إلى الناتو بعد إسقاط سو-24: هل تحاول أنقرة وضع الناتو في خدمة “داعش”؟

بوتين: لن تتسامح مع الجرائم كحادثة الهجوم على الطائرة الروسية

بوتين: المقاتلة الروسية في وقت إسقاطها كانت على بعد كيلومتر من الحدود مع تركيا

بوتين: “داعش” يحصل على عائدات ضخمة من الاتجار بالنفط ويحظى بدعم من جيوش بعض الدول

بوتين: حادث المقاتلة الروسية طعنة في الظهر من قبل قوى داعمة للإرهاب

بوتين: مقاتلتنا لم تكن تهدد تركيا بأي شكل من الأشكال

بوتين: المقاتلة الروسية في وقت إسقاطها كانت على بعد كيلومتر من الحدود مع تركيا

بوتين: علينا توحيد جهودنا للتصدي للخطر الإرهابي الراهن

الملك عبدالله الثاني يعزي بوتين في مقتل أحد طياري مقاتلة “سو-24” المنكوبة في سوريا

الملك عبدالله الثاني: علينا وضع مقاربة موحدة لمواجهة “داعش” و”القاعدة” والتنظيمات الإرهابية الأخرى

الملك عبدالله الثاني: على المجتمع الدولي محاربة الإرهاب في إطار تحالف موحد

لا تعليقات