المغرب يعتذر عن استضافة القمة العربية

أعلنت المملكة المغربية الجمعة 19 فبراير/ شباط قرارها عدم استضافة الدورة العادية للقمة العربية التي كانت مرتقبة بمدينة مراكش خلال شهر مارس/ آذار المقبل.

وذكرت وزارة الخارجية المغربية في بيان، أنه بناء على تعليمات الملك محمد السادس، أبلغ وزير الخارجية صلاح الدين مزوار الأمين العام لجامعة الدول العربية “قرار المغرب بإرجاء حقه في تنظيم دورة عادية للقمة العربية”.

وأضاف البيان أنه تم اتخاذ هذا القرار طبقا لمقتضيات ميثاق جامعة الدول العربية، وبناء على المشاورات التي تم إجراؤها مع عدد من الدول العربية.

وأضافت الوزارة أنه “نظرا للتحديات التي يواجهها العالم العربي اليوم، فإن القمة العربية لا يمكن أن تشكل غاية في حد ذاتها، أو أن تتحول إلى مجرد اجتماع مناسباتي”.

وتابعت أنه “أمام غياب قرارات هامة ومبادرات ملموسة يمكن عرضها على قادة الدول العربية، فإن هذه القمة ستكون مجرد مناسبة للمصادقة على توصيات عادية، وإلقاء خطب تعطي الانطباع الخاطئ بالوحدة والتضامن بين دول العالم العربي”.

وكانت الأمانة العامة للجامعة العربية قد أعلنت تعديل تأجيل عقد القمة العادية، المقررة بمدينة مراكش، من 29-30 مارس/ آذار المقبل، إلى 7-8 أبريل/ نيسان، بناء على طلب الدولة المضيفة.

لا تعليقات