ماذا ستضيف الاسلحة الروسية الحديثة الي تكتيكات سلاح المدرعات المصرية؟

يعتبر سلاح المدرعات المصري الاضخم في الشرق الاوسط فما تمتلكة من قوات يعادل مجموع ما تمتلكة عدة دول في المنطقة كما تبرز اهمية سلاح المدرعات التي سطر رجالها واحدة من اقوي المعارك في تاريخ الحروب الحديثة عند صد الهجوم المضاد ضمن معارك تحرير سيناء عام 1973.

فقد وصفت هذه المعارك بانها الاشرس منذ الحرب العالمية الثانية و ان شدة القتال ادت الي القتال المتلاحم بين الدبابات المصرية و الصهيونية.

لذلك تهتم كثيرا بهذا السلاح الذي يدعم تقدم المشاة و يعمل علي فتح الثغرات مدعوما برجال قلوبهم اقوي من الحديد يتصدون لمدرعات العدو بصدور عارية و في ايديهم المقذوفات المضادة للدروع و من خلفهم رجال المدفعية يضيئون سماء المعركة و يصبون جحيم حممهم علي رؤس الاعداء.

و قد حرصت القيادة المصرية علي توفير كل ما هو حديث و متقدم علي فترات زمنية متقاربة نسبيا لدعم هذا السلاح الهام.

فنجد البداية مع الدبابات الروسية T-54/55 عقب ثورة 1952 ثم T-62 لتكتمل بها استعدات حرب اكتوبر ثم عقب اتفاقية السلام تم ادخال الدبابة M-60 الامريكية ثم تطوير عدد كبير منها الي M-60/A3 كما كانت  مصر سباقة الي التعاقد علي الدبابة الامريكية الاحدث في توقيتها و هي M1A1 و التي تم ترقية جزء منها الي الطراز M1A2 و الان بعد مايقارب 25 سنة من خدمة الابرامز في مصر نجد تطالع مصري الي المزيد من التطوير.

و علي صعيد موازي نجد القوات المسلحة المصرية تبدع في استخدام سلاح الراجمات الصاروخية التي بدات مع الراجمة السوفيتية التي حققت مفاجاة في حرب اكتوبر 1973 و استمرت مصر في تطوير هذا الساح فتوجهت للانتاج المحلي كما ادخلت الراجمات الامريكية طراز ميلر.

و في هذا المقال سنتناول سلاح المدرعات من وجهة النظر العملياتية حيث سيتم النظر الي التشكيلات المدرعة بكل مكوناتها وما هي الاضافة التي يمكن ان يصنعها دخول منظومات روسية الي هذا الجزء من القوات المسلحة المصرية كمايلي:-

  • ما هي مكونات تشكيلات الدروع في الميدان؟
  • ما هي المعدات و القدرات الحالية؟
  • ماذا يوجد لدي لتقدمة الي مصر في معارك الدبابات؟
  • ماهو التاثير علي التكتيكات المصرية بعد دخول الاسلحة الروسية الحديثة؟

اولا مكونات تشكيلات الدروع المصرية

تمتلك القوات البرية المصرية عدد 8 فرق مدرعة 4 منها فرق هجومية و ال 4 الاخرين احتياطي القيادة العامة مكونة طبقا للتشكيل النمطي للفرق المدرعة القتالية كما يلي:-

4 فرق مدرعة (4, 6, 9, 21) وتتضمن كل فرقة من:-

    • 2 لواء مدرع
      • 1 لواء مشاة ميكانيكي
      • 1 لواء مدفعية ذاتية الحركة
      • بالاضافة الي سرايا القيادة و الاشارة و الاستطلاع

4 فرق مدرعة مستقلة (18, 36, 44, 82) – احتياطي القيادة العامة وتتضمن كل فرقة من:-

  • 3 لواء مدرع
  • 1 لواء مشاة ميكانيكي
  • بالاضافة الي سرايا القيادة و الاشارة و الاستطلاع

كما توجد الوية مدرعات داخل فرق المشاة الميكانيكي و الحرس الجمهوري و عدد من الكتائب الموزعة علي الوية و فرق اخري متنوعة.

بالاضافة الي فرقة التدخل السريع التي تم تشكيلها حديثا و تحتوي علي مزيج من المشاة الميكانيكي و المدرعات و المدفعية و راجمات الصواريخ بالاضافة الي وحدات دفاع جوي تابعة لها.

وفيما يخص قوات المشاة الميكانيكي فيتم تسليحهم بالقذائف والصواريخ الموجهة المضادة للدروع

و فيما يخص المدفعية فانها ايضا موزعة علي فرق المشاة الميكانيكي و الحرس الجمهوري و عدد من الكتائب الموزعة علي الوية متنوعة بالاضافة الي 15 لواء مدفعية ثقيلة يعملون باستقلالية عن باقي التشكيلات.

و تخصص القوات الجوية جزء من مجهود الهليكوبتر المسلح لدعم الفرق المدرعة في معاركها بالاضافة الي المقاتلات لقصف تجمعات العدو.

ثانيا المعدات العاملة في صفوف القوات المسلحة المصرية

 تعتمد القوات المسلحة المصرية علي عدد ضخم من المدرعات و الراجمات و المدافع لسد حاجاتها من هذه الاسلحة كما يلي:

مايزيد عن 4600 دبابة قتال رئيسية من الطرازات

 M1A1 Abrams, M1A2 Abrams, T-80UKs, T-80Us, M60A1, M60A3, RamsesII تطوير (T-54/55)

بالاضافة الي  T-54/T-55و T-62 في المخازن

وفيما يخص مضادات الدروع نجد ان مصر تمتلك تشكيلة كبيرة من هذه الاسلحة نذكر منها

  • 9K11 Malyutka (AT-3 Sagger بما في ذلك المتواجده علي المدرعات BRDM-2
  • Milan II
  • Swingfire
  • TOW-2
  • M 40
  • SPG
  • B-10
  • B-11
  • RPJ
  • M72 LAW
  •  BGM-71D TOW II
  • AGM-114 Hellfire
  • AT-1 Snapper
  • AT-2 Swatter
  • AT-5 Spandrel
  • HJ-8

و فيما يخص المدفعية تمتلك مصر مايزيد عن 5000 قطعة مدفعية متنوعة منها 1126 راجمة صواريخ حيث تحتل مصر المركز الرابع عالميا في امتلاك هذا السلاح بهذه الكمية

و تتنوع راجمات الصواريخ المصريه ما بين الطرازات التالية:-

BM-11 و BM-21 و Sakr-10 و Sakr-18 و Sakr-36 و Kooryong و BM14 و  M270 MLRS و BM-24 و VAP-80-12 و BM-14-16 و Type 63

و فيما يخص المروحيات تمتلك مصر عدد متنوع من المروحيات الهجومية التي تستطيع اطلاق القذائف المضادة للمدرعات مثل الاباتنشي و الجازيل و مي-17 و غيرها كما تمتلك مقاتلات لها القدرة علي تنفيذ مهام الدعم الارضي المركز و الدقيق ضد تشكيلات العدو.

و بعد ان تعرفنا علي التشكيل و القدرات الحالية ننتقل الي الجزء الاهم

ثالثا الاسلحة الروسية التي يمكن ان تقدم الي مصر

تمتلك روسيا عدد من الاسلحة الحديثة التي يمكن ان تكون مفيدة جدا في معارك المدرعات في كافة القطاعات و سنركز في هذا المقال علي الدبابات و راجمات الصواريخ و الهليكوبتر المسلح فقط.

1-  الدبابات

طورت روسيا في السنوات الاخرة دبابتين يعتبرا درة الدبابات الروسية و لكل منهما مزاياها الخاصة التي يمكن ان تقدمها للقوات البرية المصرية

و لنبداء مع الرشيقة T-90MS

انفوجراف تي 90 ام اس

المواصفات الخاصة بالدبابة

T-90MS

NBCوكما يتضح من الجدول و الانفوجراف ان دبابة T-90MS تتمتع بالعديد من المميزات منها خفة الوزن و الرشاش غير  المأهول كما تمتلك تدريع متميز للغاية الي جانب منظومة صواريخ مضادة للدروع و منظومة دفاع نشط ضد المقذوفات الموجهة و هذه النقطة تحديدا من اهم المميزات التي تتمتع بها هذه الدبابة

وكما هو الحال في كافة الدبابات الروسية الحديثة تم تزويد الدبابة T-90MS بمنظومة حماية نشطة طراز NBC تعمل علي اطلاق كرات حرارية في اتجاة مصدر توجية الليزر علي الدبابة ما يؤدي الي تشتيت العدو ومن ثم الرد علي مصدر التهديد.

و ستجدون في الفيديو الكثير من المعلومات حول تقنيات و خصائص هذه الدبابة

و بعد ان تطرقنا بايجاز للدبابة T-90MS ننتقل الي الاحدث علي الاطلاق

ارماتا T-14

الارماتا هي احدث ما توصلت الية العقول الروسية في مجال المدرعات فهي تعتمد علي الفكر الامريكي في الاستخدام المتعدد للبدن فنجدها مع مدفع عيار 125 مم تتحول الي دبابة و تسمي T-14 و بدون المدفع و بواسطة برج خفيف تصبح ناقلة جند مدرعة و تسمي T-15 و اذا اضيف اليها بعض التجهيزات الهندسية اصبحت عربة دعم هندسي T-16

مجموعة ارماتا

و تتميز الدبابة T-14 بالعديد من المواصفات التي تجعلها دبابة الجيل القادم كما بالانفوجراف التالي

armata_Info

و فيما يلي فيديو للدبابة يوضح كيف تعمل و مدي دقتها في التصويب و قدراتها الحركية المرتفعة

وبالاضافة الي المميزات الحركية و قدراتها النيرانية المرتفعة تتمتع الارماتا بمنظومة ارينا النشطة المضادة للقذائف المضادة للدروع و يوضح الفيديو التالي كيفية عمل نظام الحماية النشط ارينا الذي يعتمد علي احداث تفجير مضاد في مسار القذائف المضادة للدروع و بذلك تنفجر القذيفة بدون الارتضام بالدرع

2- الجحيم الارضي “راجمات الصواريخ

9A52-4_Tornado_REA_2009

وسنجد عند النظر الي ما تمتلكة مصر و ما يوجد لدي روسيا ان الراجمة سيمرتش “SMERCH” و النسخة المطورة منها “تورنادو” هما افضل ما لدي روسيا في الوقت الحالي و لفترة طويلة قادمة وفيما يلي مواصفات كلا المنظومتين:-

و من الجدير بالذكر ان كلا المنظومتين تستطيعان اطلاق تشكيلة من الرؤس الحربية مثل الرؤس شديدة الانفجار و الحارقة و قنابل الوقود و الالغام المضادة للافراد او الدبابات و كذلك تمتلك المنظومة نظام للتصويب يهدف الي تحسين الاداء

3- المروحيات الهجومية

Ka_52

اصبح من المعلوم تعاقد مصر علي عدد كبير من المروحيات طراز Ka-52 الهجومية التي تعتبر واحدة من افضل المروحيات الهجومية في العالم و تمتلك الكثير من المميزات التي جعلتها تتقدم علي الاباتشي في الكثير من النقاط منها الحمولة و التدريع و القدرة علي حمل صواريخ جو/جو كما تتمتع بقدرات مرتفعة في المناورة بفضل الشفرة المزدوجة في الاعلي.

كما تتنوع قدرتها علي الاشتباك مع المدرعات بواسطة الصواريخ الغير موجهة او الموجهة بالليزر و يعتبر الصاروخ 9A4172 Vikhr احد افضل الصواريخ الحديثة في الاشتباك مع الاهداف المدرعة.

و يضاف الي قدراتها القتالية قدرات اخري في الربط و الاستطلاع و التوجية تجعلها اضافة قوية الي التشكيلات المدرعة المصرية.

وفيما يلي فيديو خاص يوضح امكانيات و قدرات هذه المروحية المتميزة للغاية

 

رابعا التاثير علي التكتيكات المصرية بعد دخول الاسلحة الروسية الحديثة

لكي نتعرف علي التاثير الناتج عن دخول الاسلحة الروسية الحديثة علي تكتيكات معارك الدبابات علينا الرجوع قليلا و التعرف علي تطور تكتيكات معارك الدبابات قديما و حديثا مع تطبيق علي الحالة المصرية.

1-الجيل الاول من تكتيكات حرب الدبابات

اعتمدت معارك الدبابات منذ الحرب العالمية الاولي علي الكثافة العددية و سماكة الدروع فكانت المعارك تتسم بالتلاحم و السيطرة علي الارض.

فكان المُدافع يستخدم لواء في مواجهة كتيبة مهاجمة او كتيبة في مواجهة اخري علي اقل تقدير كما كانت اولويات المعركة هي القضاء علي الدبابات ثم التحصينات و في النهاية يتم دهس المشاة و استمر الامر كذلك حتي غير المصريون المعادلة في حرب تحرير سيناء و كذلك الامر علي الجبهة السورية.

و كانت الدبابات تعمل شبة منفردة في الكثير من المعارك خصوصا في المساحات المكشوفة ظنا من القادة في ذلك الوقت ان الدبابة هي المسيطر الرئيسي علي اي شيئ يمكن ان يقف في طريقها.

و كانت تدعم الدبابات المقاتلات القاذفة او القاذفات الثقيلة حيث تقوم بالهجوم علي الارتال المدرعة قبل دخولها في اشتباك مباشر مع الدبابات الحليفة.

2- الجيل الثاني من تكتيكات حرب الدبابات

تسبب الجيش المصري في تغير جذري لتكتيكات معارك الدبابات فقد ادي التركيز علي ستائر م م م د ( مقذوفات موجهة مضادة للدروع) بالاضافة الي ال RPJ الي تمكين جندي المشاة من مواجهة الدبابة.

حيث اثبتت الدراسات ان هذه المقذوفات تسببت في تدمير 50 % من خسائر الاسرائيليين في حين تسببت الدبابات المصرية و الطيران و المدفعية  في النصف الاخر من الخسائر.

فكما ذكر في هذه الدراسات ان الدبابات الاسرائيلية كانت تضرب بعدد من القذائف المتنوعة بمجرد دخولها في مرمي افراد المشاة الميكانيكي و كانت معارك الدبابات من 7 الي 9 اكتوبر 1973 هي الاشرس و الاضخم منذ الحرب العالمية الثانية.

3- الجيل الثالث من تكتيكات حرب الدبابات

بعد الهزيمة التي تلقتها الدبابات اجتهد الخبراء في دراسة اسباب هذه المفاجاة المدوية التي تسببت في تنحي الدبابة عن لقب ملك المعارك.

و تشارك الخبراء الامريكيين مع ضباط سلاح المدرعات المصري الخبرات لمعرفة كيف وقعت هذه المفاجاة و دراسة كيفية معالجتها ما نتج عنة تغير جذري في التدريع و الارتفاع و معدات الرؤية و اصبح الغرب يعتمد علي المدرعات الثقيلة.

كما تم اعتماد التشكيل المختلط في الوية و فرق المدرعات حيث اصبحت مكونة من الدبابات و افراد المشاة الميكانيكي.

و مع التقدم الذي يحققة الروس في مجال الصواريخ المضادة للدروع و ظهور مدرعات مهمتها الاساسية صيد الدبابات ادخل الي التشكيلات بصورة اساسية المروحيات الهجومية.

فاصبحت ارتال الدبابات تتقدم في حماية غطاء جوي من الهليكوبتر المسلح بالصواريخ المضادة للدروع و الرشاشات الثقيلة.

و في الصفوف الخلفية تتمركز المدفعية و راجمات الصواريخ التي يتم اطلاقها لضرب القوات المهاجمة قبل الوصول الي المدي الذي تستطيع من خلالة تنفيذ مهامها.

و بالطبع مادام هناك مروحيات توجد علي الارض دفاعات جوية لضرب مروحيات الاعداء و طائرات الاسناد و الدعم الارضي فالمروحيات الغربية لا يمكنها الاشتباك الجوي

التكتيكات الحالية لمعارك الدبابات المصرية

كما ذكرنا في الفقرة السابقة فان مصر التي غيرت من تكتيكات معارك الدبابات قد حافظت علي تطوير تكتيكاتها الخاصة فكما يتضح من المناورات و التصريحات الرسمية المصرية فان فرق المدرعات المصرية استمرت في الاحتفاظ بالتشكيل المختلط و اضافت اليها المروحيات الهجومة سواء جازيل او اباتشي او مي-17 و دعمتها بالمدفعية ذاتية الحركة و المورتر ذاتي الحركة و ادخلت وحدات الدفاع الجوي المتحركة لحماية الفرق من مقاتلات و مروحيات الاعداء

و بعد ان تعرفنا علي تطور تكتيكات معارك الدبابات منذ الحرب العالمية الاولي و حتي يومنا هذا ننتقل الي التعرف علي ما ستقدمة الاسلحة الروسية للتكتيكات المصرية و كيف سيؤثر ذلك علي شكل القوات في المستقبل القريب

اولا علي صعيد الدبابات:-

الدبابة T-90MS هي بكل تأكيد دبابة ممتازة ولكنها حتى مع أحدث تطويراتها لا يمكن أن تعتبر البديل المستقبلي للأبرامز بل في الحقيقة لاتزال الأبرامز تحتفظ ببعض نقاط التفوق في مواجهة T-90MS وليس في هذا مفاجأة نظرا لكون الدبابتين تنتميان لنفس الجيل …

2tanks

بينما على الجانب الأخر الأرماتا هي جيل جديد من الدبابات وتمتلك نقاط تفوق عديدة على الأبرامز ولهذا يمكننا أن نقول أن الأرماتا هي الاختيار الافضل للقوات المسلحة المصرية فهي اخف وزنا من الابرامز و الباتون بحوالي 20 طن كما تتمتع بمنظومة حماية نشطة لا تتمتع بها الدبابات الامريكية و كذلك تتمتع بدرع اقوي و منظومة اتصالات و قيادة و سيطرة افضل كثيرا من الابرامز

و سيكون ادخال الارماتا الي مصر هو نقطة تحول هامة حيث يمكن نقلها جوا و بحرا بكميات اكبر من الابرامز وهي نقطة من الواضح أنها أصبحت هامة جدا في إطار  التطورات التي طرأت على العقيدة القتالية المصرية الحديثة التي بدأت تتحول اليوم نحو الحركية العالية وسرعة الإنتشار 

وسرعة الأرماتا و رشاقتها تعطيانها مساحة كبيرة من التفوق خصوص في مواجهة خصم كالميركافا الصهيونية  شديدة البطء 

ومع قوة دروعها ونظام دفاعها النشط ومدفعها القوي ستكون الأرماتا هي رأس حربة سلاح المدرعات المصري والعامود الفقري لأي هجوم مدرع خاطف.

ويجب أن لا ننسى أن الأرماتا صممت ليبنى على نفس بدنها مدرعة ثقيلة هي ال T-15 ولو دخلت الأرماتا الدبابة الخدمة في مصر فغالبا سيليها أو يرافقها الأرماتا المدرعة و الهندسية !

كما تتميز  الارماتا بقدرتها علي الربط مع ال Ka-52 بما يعطي نقطة تفوق اضافية غاية في الاهمية حيث يمكن للمروحية تبادل البيانات مع الدبابات مباشرة مما يتيح لتشكيلات المدرعات الإستفادة ليس فقط من الدعم النيراني الكبير الذي توفره هذه المروحية القاتلة بل أيضا الإستفادة بمدى رصد أكبر لمواقع وتحركات العدو …

الكاموف نقلة نوعية بكل ما تحوية الكلمة من معني حيث تتمتع بكثافة نيرانية كبيرة و قدرة علي الاشتباك الجوي و الربط مع التشكيلات الارضي و القيادة و ارسال و استقبال البيانات مباشرة علي ارض المعركة.

ثانيا علي صعيد راجمات الصواريخ

مصر تمتلك كما ضخما ومتنوعا من المدفعية الصاروخية وتعتبر أحد أهم مصادر النيران التي تعتمد عليها قواتنا البرية جنبا إلى جنب مع المدفعية ولا يزال إستخدام المدفعية الصاروخية أو راجمات الصواريخ المتعددة multiple rocket launcher هو أحد أكثر الاسلحة تأثيرا في ميدان المعركة سواء من حيث قدرتها على خلق حاجز نيران كثيف أو حتى من حيثتأثيرها المعنوي على قوات العدو …

و ادخال السيمرتش و التورنادو سيكون نقطة تفوق جديدة فكلاهما ايضا يمكن ربطه مع الكاموف 52 مباشرة لضرب الاهداف بناء علي البيانات التي ستتلقاها كما أن كلاهما يتميز يصواريخه الموجهة بالأقمار الصناعية عبر منظومة جلوناس الروسية و تنوع رؤوسه الحربيةالتي تشمل شديدة الإنفجار و العنقودية . ولكن الــ Tornado-S يتميز عن السيمرتش بأنه أسرع في الحركة وأخف في الوزن وبالتالي أسهل في النقل كذلك يتميز التورنادو بأنه لا يحتاج لأكثر من 8 دقائق فقط لإعادة التعمير بينما يحتاج السيمرتش لحوالي 36 دقيقة كاملة ويمتد تفوق التورنادو لمدى الصواريخ الذي يزيد عن السيمرتش حيث يصل المدى الفعال لحوالي 90 كم و يزيد عن ذلك مع بعض الصواريخ الخاصة فيصل الي 120 كم

وإمتلاك مصر لأي من المنظومتين -خصوصا التورنادو المطور-  بأعداد كافية سيعني مضافة قدرة قواتنا البرية على توجيه ضربات موجعة لتجمعات قوات العدو مما يؤدي لمزيق تشكيلاته وتعطيل هجومه المدرع أو حتى قطع خطوط إمداداته …

الخلاصة:

دخول السلاح الروسي الي التشكيلات المصرية هو كسر لسيطرة الولايات المتحدة النسبي علي قطع الغيار و بعض الذخائر و حتي قدرات النقل و الدعم اللوجيستي وكما فعلت وتفعل مصر حاليا في القوات الجوية والبحرية سيكون من شبه المؤكد أن يشمل هذا التغيير في التوجه الإسترتيجي المصري في تنويع السلاح قواتنا البرية أكبر و اهم قوة برية في الشرق الأوسط وأفريقيا وأحد أكبر و أقوى القوات البرية العالم أجمع

لمراجعة أهم ما لدى إسرائيل في سلاح مدرعاتها ندعوكم لزيار هذا الموضوع الشامل :

ميركافا

دبابة القتال الرئيسي – ميركافا

و لمعرفة المزيد عن جيش الاحتلال ندعوكم لزيارة الموضوع التالي:

version4_مقاطعة إسرائيل

دولة الاحتلال الصهيوني (اسرائيل) – الخنجر المسموم

11 تعليقات

  1. أعتقد أن التنوع في التسليح أفضل من الأعتماد علي مصدر واحد حتي وأن كان حليفا وأعتقد أن البدء في التصنيع العسكري سيكون أفضل بعمل مشاركات مع الدول الحليفه كما طلب الرئيس بوتين من عمل محطه صيانه متكامله للطائرات والمدرعات الروسيه داخل مصر وبتشغيل مصري كما أتزكر أنه طلب من الرئيس المصري عمل مصنع لتجميع المعدات الروسيه المباعه ألي أفريقيا والشرق الأوسط من مدرعات وطائرات سيحدث قفزه في الأقتصاد العسكري المصري والقوه العسكريه

  2. حقيقة عجبني التقرير وفيه كم هائل من المعلومات
    تطرق الئ دبابة تي 90 ام اس وحقيقة اعتبرها اميرة وهي ستكون اضافه كبيرة بجانب البرامز مع تحديث البرامز طبعا وتطرق الئ الارماتا وهذا الكلام بعيد شوي علئ الاقل لعشرين سنه حتئ يتم اعتمادها في روسيا وتنزل بالنسخة التصديرية
    الطائرة التمساح اعتقد انتهئ الكلام في هذه الصفحة لانها خلاص بقت مصرية واضافة عنلاقة للاسطول البحري
    وعن الراجمات مصر تمتاز بقوة المدفعية واعداد هائلة من الصواريخ والافضلية للروس بهذا الجانب واي تعاقدات علئ هذا الجانب سيكون ذو افضلية اكيد
    #الخلاصة
    اعجبني واقف احتراما لهذا التقرير والفيديوهات المرفقة معه

  3. Noha Barakat El Sisi Mohamed Ayoub Mahmoud Khairy Mahmoud Zezo Ahmed Zayed محمد علام Mohammed Refaat Mohamed Fawzy Kemo Kemo Mustafa Ibrahim Diaa Ahmed Hecham Ismail Ahmed Mido Abdallah Abdelrazik Emran Abd El Rahman Noha Barakat El Sisi Ahmed Azab Hassan XD Misr Pharaoh Amir Pharaoh Mirage Mohamed

Comments are closed.