القوات الجوية الاسرائيلية … كل ما تريد ان تعرفة (1)!!

القوات الجوية الاسرائيلية هي مفتاح العمليات لجيش الاحتلال الصهيوني فهي تضم مجموعة من المقاتلات الامريكية التي تم انتاجها بمواصفات خاصة نظرا للتعهد الامريكي بحماية اسرائيل مهما كانت النتائج او الاسباب.

و سنركز في هذه الدراسة علي المقاتلات و الانذار المبكر و التانكر فقط فالمروحيات و طائرات الشحن و غيرها من المعدات التي تخدم لدي العدو لا تعتبر من العناصر المشاركة في ضربة البداية كما انها لا تمثل خطورة سوي علي الاطفال فقط!!

لقد نشرنا من قبل دراسة تفصيلية عن مكونات جيش الاحتلال الصهيوني اوردنا خلالها كل المعدات و الاسلحة التي تخدم في مختلف افرع جيش الاحتلال

version4_مقاطعة إسرائيل
اضغط للانتقال الي المقال

كما سنبين خلال هذه الدراسة البنية التحتية التي يعتمد عليها الصهاينة في تشغيل الاسطول الجوي من المقاتلات و مختلف عناصر سلاح الجو الاسرائيلي.

وفي نهايتها سنتطرق لميزان القوه و سبل التعامل مع الامكانيات الاسرائيلية الحالية في حالة اذا ما قامت بمغامرة عسكرية جديده مع مصر.

سنركز علي المكونات التالية من القوات الجو الاسرائيلي:-

  • 13 سرب مقاتلات متعددة المهام
  • 3 سرب مقاتلات في المخازن
  • 2 ~ 3 سرب مقاتلات F-35I تحت التكوين
  • 1 سرب تانكر
  • 2 سرب حرب الكترونية
  • 1 سرب انذار مبكر
  • القواعد الجوية الاسرائيلية
  • شركة IAI للصناعات الجوية
  • شركة رافائيل
  • وعدد اخر من الشركات الهامة التي ترتكز عليه إسرائيل في دعم جيش الاحتلال

فالنقاط السابقة هي قلب القوة الضاربة للقوات الجوية الاسرائيلية التي بواسطتها يقوم بالهجوم علي من حولة من الدول العربية.

و بالطبع لايمكن ان نغفل دور الاباتشي و غيرها من المروحيات الهجومية في المعركة ولكن الهجوم بالمروحيات هو المرحلة الثانية من الحرب حيث تتقدم التشكيلات الارضية في حماية المروحيات القتالية بعد قيام المقاتلات / القاذفات علي اختلاف انواعها بضرب مناطق الارتكازات و الدعم و القيادة و اخماد الدفاعات الجوية قدر الامكان.

كما ان دخول المروحيات للهجوم مباشرة في ظل وجود شبكة دفاع جوي نشطة و قوية تعني مذبحة لهذا السلاح دون جدوي تذكر في المعركة.

اولا المقاتلات

تخدم تشكيلة من المقاتلات قوامها اجمالا حوالي 690 مقاتلة:-

أ- مقاتلات متعددة المهام  للسيادة جوية باجمالي 143 جميعها طائرات قديمة خضعت لبرامج تطوير خاصة

  • عدد 16 مقاتلة طراز F-15A Eagle
  • عدد  6 مقاتلات طراز F-15B Eagle
  • عدد 17 مقاتلة طراز F-15C Eagle
  • عدد 11 مقاتلة طراز F-15D Eagle
  • عدد 77 مقاتلة طراز F-16A Fighting Falcon
  • عدد 16 مقاتلة طراز F-16B Fighting Falcon

ب- مقاتلات متعددة المهام للسيادة و القصف الارضي باجمالي 301 مقاتلة وهي طرازات خاصة جدا

  • عدد 50 مقاتلة من طراز اف-35 ادير .. F-35I Adir سيتم تسليم اول مقاتلتين في ديسمبر 2016
  • عدد 25 مقاتلة طراز F-15I Ra’am “راعم
  • عدد 78 مقاتلة طراز F-16C Fighting Falcon
  • عدد 49 مقاتلة طراز F-16D Fighting Falcon
  • عدد 99 مقاتلة طراز F-16I Sufa “صوفا”

ج- مقاتلات القصف الارضي باجمالي 246 و هي مقاتلات عتيقة جدا اغلبها في المخازن من طرازات متنوعة ما بين A-4N Skyhawk و F-4 Phantom II و F- 15A Eagle و F-16A/B و Kfir C-7 و غيرها من الطرازات الاقدم التي خدمت في سلاح الجوي الاسرائيلي.

بدات اسرائيل في تطوير قواتها الجوية عقب الهزيمة الساحقة لسلاح الجو الصهيوني في معارك اكتوبر 73 حيث تم شل حركة هذا السلاح بصورة شبة تامة علي خط القنال و اسقطت عشرات المقاتلات في كافة انحاء المعركة.

فتوجهت اسرائيل الي أمريكا التي ساندتها بجسر جوي ضخم اثناء الحرب للحصول علي سلاح احدث مما يمتلكة العرب حيث سادت حالة من الهلع و الرعب نتيجة الصدمة المدوية من نتائج معارك اكتوبر 1973 علي الجبهتين المصرية و السورية.

كما نتج عن المعركة احياء المخاوف من قدرة العرب علي الاتحاد للقضاء علي اسرائيل بشكل عملي عكس الاتحاد الوهمي الذي تم في حرب 1948.

و كانت بداية التطوير هي الحصول علي احدث المقاتلات الامريكية في ذلك التوقيت اف-15 التي صممت خصيصا لاعمال السيادة الجوية حيث وجد فيها الصهاينة ضالتهم المنشودة في حماية سمائهم من المقاتلات العربية

 

النسر / النسر الضارب اف-15  …  F-15 Eagle / Strike Eagle

Ra'am

تعتبر اسرائيل في وقتنا الحالي واحدة من 5 دول فقط في العالم تمتلك مقاتلات اف-15 كما تعتبر اول دولة تحصل علي هذه المقاتلة خارج الولايات المتحدة الامريكية حيث اختارت اسرائيل هذه المقاتلة عقب اجراء عدد من التجارب للمفاضلة بين الــ F-15 و F-14 في منتصف السبعينيات و اطلق عليها اسم باز “Baz” كمقاتلة سيادة جوية فقط فلم يكن التصميم في هذا الوقت يتيح قدرات القصف الارضي علي الاطلاق.

و بدات القوات الجوية الاسرائيلية في استلام الدفعة الاولي من هذه المقاتلة بواقع مقاتلتين احادية المقعد من فئة F-15As و اثنتان اخرين من فئة F-15Bs ثنائية المقعد في عام 1976 ضمن برنامج ثعلب السلام “Peace Fox”.

و قد تم استخدام هذه المقاتلات الاربع للتجارب و التدريب حتي تكون القوات الجوية الاسرائيلية مستعدة لاستلام الصفقة بالكامل.

وفيما يلي تسلسل استلام القوات الجوية الاسرائيلية لهذه المقاتلات:-

تسليم_اف -15

ومن الجدير بالذكر ان 8 مقاتلات من هذا الطراز قد تم تدميرهم نتيجة حوادث متفرقة

هذا و تخدم المقاتلات السابق الاشارة اليها في الاسراب التالية:-

اسراب اف-15 الاسرائيلية

وبالطبع لم تترك اسرائيل الايجل بدون ترك بصمتها الخاصة حيث اطلقت عليها لقب باز “Baz” حيث حاولت اسرائيل دمج قدرات القصف الارضي عليها من اليوم الاول لاقتنائها.

لقد اعتبر الصهاينة الباز هي الطائرة الحلم فما حدث من معارك جوية خلال حرب 1973 كبدهم الكثير من الخسائر في المعدات و الطيارين وجعل من قدراتهم في ذلك الوقت اسطورة بلهاء لذلك تم التركيز علي اختيار افضل العناصر للتدريب علي الباز.

و ساهم في تكريس هذه الصورة ان المقاتلة صممت لمهام السيادة الجوية فقط في ان يراها الكثيرين انها درع اسرائيل في مواجهة تهديدات العرب التي تعاظمت بعد كسر حاجز الوهم الاعلامي في 1973.

لذلك لم يدخر الصهاينة الوقت و المجهود في التدريب و كان الاستخدام الاول للباز في المعارك التي دارت مع سوريا في 1979 حيث تكبد سلاح الجو السوري الكثير من الخسائر بسبب الباز.

فقد كانت المعارك مع سلاح الجو السوري دامية و تم خلالها اختبار الباز في مواجهة ميج-21 و ميج-23 و ميج-25.

و يعتبر قصف المفاعل العراقي نقطة تحول حقيقية في تاريخ هذه المقاتلة حيث لاول مرة تم استخدام الباز في القصف الارضي !!

فهذه العملية هي نقطة التحول في تاريخ الباز الصهيونية و مفتاح تحويل و تطوير الايجل الي ايجل سترايك فيما بعد.

ومن الجدير بالذكر انه اثناء انضمام الباز الي سلاح الجو الصهيوني تم اقتناء طائرتي تانكر لتصبحا حجر الاساس لاسطول اعادة التزود بالوقود الذي سنتطرق الية فيما بعد.

ولاسباب خاصة اطلق سلاح الجو الاسرائيلي لقب Akef او Buzzard علي النسخة F-15C/D حيث تم تزويد هذه النسخة بقدرات خاصة علي للقيام باعمال القصف الارضي عبر اضافة القنابل طراز MER-10N و مستودع تهديف خاص لتوجية قنابل  GBU-15 مع امكانية تبادل البايانات مع القنبلة خلال رحلتها.

و مع ذلك اقتصر الاستخدام بصورة اساسية علي عمليات السيادة الجوية و تم نزع قدرات الحرب الالكترونية الخاصة بالانذار EWWS و نظام الحرب الالكترونية التكتيكي TEWS الخاص بالقوات الجوية الامريكية حيث كانت هذه الانظمة محظورة التصدير في ذلك الوقت كما لم تتمتع هذه المقاتلات بوجود منظومة AN/ALQ-128 RWR و كذلك تم حذف امكانية اطلاق القنابل النووية ” طبقا لما اعنتة الولايات المتحدة بشان هذه الصفقة” كما اعتمدت البوزارت Buzzard علي منظومة AN/ARC-109 للاتصالات الاسلكية بدلا عن AN/ARC-164 .

هذا وقد تم تزويد المقاتلات الصهيونية بامكانية استخدام التنكات الاضافية التي منحت حق تصنيعها محليا بواسطة شركة IAI فهي ميزة تمكن اسرائيل من اضافة الكثير داخلها كما بالصورة التالية:-

FAST packs

F-15 withe Fast packs

استمرت القوات الجوية الاسرائيلية في محاولة تطوير الباز و البوزارت حتي تمكنت من دمج صواريخ بايثون للقتال الجوي و صواريخ بوب اي للهجمات جو سطح كما تم تطوير خوذه قيادة تفاعلية مع الكترونيات المقاتلة.

و كانت المرحلة التالية من التطوير هي طلب نسخة اسرائيلية خاصة من المقاتلة الاحدث سترايك ايجل حيث تم انتاج 25 مقاتلة بمواصفات خاصة اطلق عليها اسم راعم F-15I “Ra’am” ابتداء من 1993.

اتفاقية السلام المصرية الاسرائيلية

التقسيم-الامني-لسيناء
اضغط علي الصورة للمزيد من المعلومات

في البداية كان هناك رفض امريكي لتصدير النسر الضارب  Strike Eagle بنسختها التقليدية او حتي المخفضة منها ولكن بعد توقيع اتفاقية اوسلو للسلام بين اسرائيل و فلسطين وجد الكيان الصهيوني الفرصة سانحة لطلب مقابل لهذا التوقيع تمام كما حدث عقب اتفاقية السلام المصرية التي فتحت الباب الي دخول النتز Netz !!

وبما ان الصهاينة ابخل اهل الارض فقد كان سعر الايجل سترايك مرتفع جدا حيث يقارب 3 اضعاف الفالكون او ضعفي الهورنت. لذلك كان التفكير في اقتناء نسخ مستعملة من F-111s Aardvarks ولكن بعد تجارب اتضح انها في حاجة الي صيانة و ان قدرتها في الدفاع عن نفسها محدودة جدا فتم التوصل الي اتفاق شراء 25 مقاتلة ايجل سترايك بمواصفات خاصة يمكنها الربط مع ما تنتجة اسرائيل من برمجيات و اسلحة و اطلق علي هذه النسخة اسم راعم.

و مع نهاية التسعينيات كانت القوات الجوية الاسرائيلية قد تسلمت كل المقاتلات التي طلبتها من فئة اف-15 بمختلف طرازاتها.

و لم تتوقف اسرائيل عند هذا الحد بل بدات برنامج تطويري جديد اطلقت علية باز 2000 لتطوير النسخ القديمة من مقاتلات باز و ذلك لدمج التكنولوجيا الجديده لديها و اطالة العمر الافتراضي لهذه المقاتلات التي لا يمكن لسلاح الجو الصهيوني الاستغناء عنها و ايضا التي تم استهلاكها في الكثير من المعارك و الغارات علي مدار 25 عام تقريبا.

اعتمد المشروع الجديد علي تحديث كابينة القيادة بوضع المزيد من الانظمة التوافقية كما تم تحديث الرادارات لكي تتمكن من اطلاق صواريخ امرام AIM-120 كما تم تطوير عصا القيادة و اضافة شاشات متعددة الوظائف الي كابينة القيادة لكل من الطيار و مساعدة و تطوير نظام تبادل البيانات و الاتصالات و تحديث منظومة الحرب الالكترونية و الملاحة و اضافة كمبيوتر جديد للمهام كما تم اضافة امكانية استخدام النظام العالمي لتحديد المواقع GPS و منظومة التبريد و ربطها بمنظومة سلكية فيما يعتبر اعادة احياء لهذه المقاتلات المتقادمة.

و استمرت عملية التطوير حتي عام 2005 حيث تبين ان هناك اختلافات بين المقاتلات لذلك لم تكن عملية الاستبدال تجري بالسلاسة المتوقعة و مع زيادة النفقات تم الاكتفاء بتطوير 50 مقاتلة فقط.

و لا يمكن لاسرائيل الاستغناء عن مقاتلاتها القديمة نظرا لسياستها العدائية مع من حولها و رغبتها المستمرة في ان يكون لديها القدرة علي الاغارة علي الاخرين كما ان خروج الفانتوم و سكاي هوك و غيرها من الخدمة قلص الاسطول الجوي لديها بصورة كبيرة فيما يخص قدرات الدفاع الجوي حيث تعتمد علي مقاتلات السيادة الجوية بصورة اساسية للسيطرة علي سماء الاراضي المحتلة.

وحاليا هناك مشروع  تجديد و تحديث لمقاتلات الباز و البوزارت لتمديد عمرها حتي 2025.

تلي عملية اختيار الاف-15 التي تعتبر مقاتلة سيادة جوية من الطراز الاول التوجة الي ادخال مقاتلة اخري متعددة المهام من الاساس فبعد حوالي 5 سنوات من توقيع اول صفقة اف-15 كان التوقيع علي الصفقة الاولي للمقتلة اف-16 و تم السير في مسار موازي بينهما في عقد الصفقات.

الصقر المقاتل اف-16 …. F-16 Fighting Falcon

Sufa

لقد وافقت أمريكا علي بيع مقاتلات الباز الي اسرائيل عقب حرب 1973 بنسخة مخفضة لانها اكتشفت ان المقاتلات العربية اكثر قوة ولن تقف الفانتوم امامها كما ان الفرصة كانت مناسية حيث فقدت اسرائيل عشرات الفانتوم و مطلوب دعم سلاح الجو الصهيوني.

و تعتبر اتفاقية السلام المصرية الاسرائيلية هي مفتاح تطوير سلاح الجو الصهيوني حيث سمحت لها بالحصول علي الفالكون.

حصلت القوات الجوية الاسرائيلية “IAF” علي الفالكون ضمن برنامج اطلق علية اسم السلام الرخامي ” Peace Marble ” تسلمت من خلالة علي 362 مقاتلة خلال الفترة من 1980 و حتي 2009 كما يتضح في الجدول التالي:-

البرنامج

الطراز البلوك الكمية. المسلسل

فترة التسليم

Peace Marble I

F-16A Block 5 18 100/138 (Random nrs) 1980-1981
F-16B Block 5 8 001/017 (Random nrs) 1980-1981
F-16A Block 10 49 219/299 (Random nrs) 1980-1981

Peace Marble II

F-16C Block 30 51 301/398 (Random nrs) 1986-1987
F-16D Block 30 24 020/088 (Random nrs) 1987-1988

Peace Marble III

F-16C Block 40 30 502/558 (Random nrs) 1991-1993
F-16D Block 40 30 601/687 (Random nrs) 1991-1993

Peace Marble IV

F-16A block 1 3 700/799 (Random nrs) 1994
F-16B Block 1 2 900/999 (Random nrs) 1994
F-16A Block 5 1 700/799 (Random nrs) 1994
F-16B Block 5 7 900/999 (Random nrs) 1994
F-16A Block 10 32 700/799 (Random nrs) 1994
F-16B Block 10 5 900/999 (Random nrs) 1994

Peace Marble V

F-16D Block 52 102 400/499 & 800/899 (Random nrs) 2003-2009

هذا وقد فقدت اسرائيل 39 مقاتلة في حوادث متفرقة نتج عن بعطها تحطم تام و القليل منها نتج عنة اعطال تم اصلاحها فيما بعد.

موزعة علي القواعد الجوية الاسرائيلية كما يلي:-

 

للمزيد عن مقاتلات اف 16 المصرية

مقاتلات اف-16 فالكون F-16
اضغط علي الصورة للانتقال الي المقال

و سيتسال البعض كيف تقبل اسرائيل باستلام مقاتلات من بلوك 1 و بلوك 5 و بلوك 10 في حين تتسلم مصر بالتوازي طائرات احدث من بلوك 15 و بلوك 32 و 40 ايضا بل وصل الامر الي تطوير عدد كبير من المقاتلات ذات البلوكات القديمة الي بلوك 42 في عام 1997.

و للاجابة علي هذا التسال المنطقي علينا التطرق الي كم التحديثات و التعديلات التي اجرتها القوات الجوية الاسرائيلية علي هذه المقاتلات.

بدات اسرائيل في تطوير ما تحصل علية من مقاتلات اف-16 فكان البرنامج الاول للتطوير F-16A/B Netz الذي تضمن 17 تعديل فني علي المقاتلة تم تصميمهم بواسطة القوات الجوية الاسرائيلية بالتعاون مع شركة الصناعات العسكرية الاسرائيلية IMI.

شملت هذه التعديلات تطوير علي برمجيات المقاتلة و كمبيوتر المهام الذي مكن النسخة الاسرائيلية من تشغيل اسلحة حديثة.

في عام 1992 دخلت مقاتلات سلاح الجوي الاسرائيلي في برنامج جديد للتطوير و لكن هذه المرة بالتعاون مع شركة الصناعات الجوية الاسرائيلية IAI حيث تم تدعيم الاجنحة وتم تركيب منظومة حديثة من انتاج Elbit للادارة الطيران و المهام بالاضافة الي تغير المحرك ليصبح F-100.

مع بداية دخول مقاتلات F-16C الي الخدمة بدات القوات الجوية الاسرائيلية في مشروع جديد للتطوير F-16C/D Barak حيث تختلف النسخة الاسرائيلية ايضا عن كافة النسخ الاخري حيث توجد اضافة الي قاعدة الذيل الراسي مشابة للنسخة النرويجية و لكن النسخة الاسرائيلية لا تستخدم المظلة اثناء الهبوط.

و تتمتع النسخة الاسرائيلية بعدد كبير من التعديلات المحلية ابتداء من الكترونيات الطيران “avionics” وحتي الزيادة في اقصي وزن للاقلاع ما تطلب التعديل في معدات الهبوط و استخدام عجلات مختلفة.

حيث تزن النسخة الاسرائيلية 21,772.434 كجم في حين تزن المقاتلات الامريكية بلوك 40 حوالي 19,186.957 كجم فقط!!

كما تم تزويد الدفعة الثالثة من فئة F-16C/D بنظام EL/L-8240 g للتدابير الالكترونية من انتاج شركة Elta بديلا عن نظام AN/ALQ-178 Rapport III الدفاعي من الذي تقوم بانتاجة شركة لوكاهيد مارتن.

هذا و تعتبر النسخة F-16C/D نسخة الكترونية متطورة تم استخدام كمبيوتر حديث لادارة المقاتلة من انتاج شركة Elbit بعد الاستغناء عن برنامج Lavi.

و علي عكس النسخة F-16B التي تعتبر نسخة مزدوجة المقعد من النسخة F-16A بدون اخلافات كثيرة فان النسخة F-16D تختلف كليا عن النسخة المنفردة المقعد F-16C حيث تم تخصيص المقعد الخلفي لتشغيل و السيطرة علي تسليح المقاتلة كما هو الحال في الفانتوم F-4.

و علي الصعيد الخارجي فان النسخة الاسرائيلية تختلف عن اي نسخة F-16D باحتوائها علي صندوق يربط بين قمرة القيادة و ذيل المقاتلة ليكون مثل العمود الفقري لها.

هذا وقد تم تطوير و تجربة و تركيب هذا الصندوق الداعم خلال مراحل انتاج المقاتلة في فروت ثورث هذا ولم تكن لشركة IAI اي علاقة في اي من مراحل تصميم و تطوير و انتاج هذا الصندوق. و يعتقد ان هذا الصندوق صمم ليستوعب معدات اضافية خاصة بالاعاقة و الرصد الالكتروني للمخاطر مثل منظومة SPS-3000 التي تنتجها شركة Elisra التي يمكنها رصد منصات الرادار و تحديد مواقعها و ارسال اسلحة خاصة اليها مثل القنابل الذكية التي يتم التحكم بها بواسطة عصا stick خاصة في المقعد الخلفي ولا يوجد ايضاح تفصيلي عن المعدات التي يتضمنها هذا الصندوق سوي انها معدات الكترونية متطورة فقط.

اف-16 بالصندوق الاضافي

و طبقا لمجلة IDFAF فان النسخة الاسرائيلية اثقل من مثيلاتها بواقع 1,625 كجم جيث تزن النسخة الاسرائيلية 9,525 كجم بينما تزن النسخ القياسية 7,900 كجم كما تم رفع اقصي وزن للاقلاع من بواقع 4,760 كجم عن النسخة القياسية و بالطبع تم احداث تغيرات جوهرية علي معدات الهبوط لتتحمل هذا الوزن الزائد.

** تم اضافة صندوق الدعم الاضافي للعد من الدول فيما بعد مثل اف-16 البولندية.

و تم تزويد هذا الطراز بمحركات طراز F110-GE-100 من انتاج شركة جينيرال الكتريك مع توسعة مدخل الهواء

و لم تكتفي اسرائيل بهذه النسخ الخاصة فمع دخول مقاتلات اكثر تقدما في المنطقة العربية تطلعت الي انتاج نسختها الخاصة من مقاتلات اف-16 فعلي الرغم من تسمية النسخة الاسرائيلية السابقة من المقاتلات بــ IF-16D بصورة غير رسمية.

اف-16 صوفا

الا انهم تطلعوا الي المزيد فامريكا لا تبخل عليهم بشيئ تقريبا لذلك انطلق مشروع تطوير النسخة الاحدث من مقاتلات اف-16 في القوات الجوية الاسرائيلية وهي F-16I Sufa “صوفا” حيث تختلف هذه النسخة عن مثيلاتها بوجود خزانات وقود كتفية ” تم اضافة هذه الخاصية فيما بعد لعدد من الطرازات الاخري “و صندوق الدعم الاضافي و عدد من فتحات الاتصال الاضافية لمعدات تكنولوجية يتم تركيبها بعد وصول المقاتلة الي اسرائيل و لا تنافس هذه النسخة سوي النسخة الاماراتية من اف-16 بلوك 60 التي صممت ايضا مواصفات خاصة جدا ومفاتيح تسليح اضافية لدمج اسلحة لا تنتجها الولايات المتحدة.

و توجد نسخة تجريبية خاصة بوزارة الدفاع الاسرائيلية اطلق عليها CK-1 بنيت علي هيكل اف-16 بلوك 40.

و فيما يخص مستودعات التهديف و الملاحة “Targeting and Navigation pods” فان المقاتلات الاسرائيلية قد حملت في بدايتها النسخة Martin-Marietta Sharpshooter و التي تم استبدالها فيما بعد بمستودع خاص تم تطوير بواسطة شركة رافائيل “Rafael ” الذي يعمل بالاشاعة تحت الحمراء و تم ترحيل البود الامريكي للاستخدام علي الراعم و فيما يخص الصوفا فانها تحمل كلا المستودعين الامريكي و الاسرائيلي.

هذا و تنتج اسرائيل عدد من الصواريخ و القنابل الخاصة بها مثل عائلة بايثون و بوب اي جانبا الي جنب مع الاسلحة الامريكية المتاحة.

و تتكون كافة مقاتلات اسرائيل من بلوك 52 من الفئة F-16D ذات المقعد المزدوج و الذي يخصص المقعد الخلفي لضابط التسليح بالاضافة الي مستودعات حرب الكترونية متطورة.

مما سبق يتضح ان النسخ الاسرائيلية هي نسخ خاصة تمتلك اسرائيل قدرة خاصة علي صيانتها و تطويرها ذاتيا ونصفها تقريبا نسخة مزدوجة المقعد قادرة علي القيام بمهام القصف الارضي و الاعمال الاعتراضية و لكنها في مجملها لا تختلف كثيرا عن القدرات العربية الموازية لهذا النوع من المقاتلات.

و استمر سلاح الجو الصهيوني في الاعتماد علي المقاتلتين اف-15 و اف-16 بطرازاتهما المتنوعة الي جانب اعتماد جزي علي مقاتلات الثمانينات مثل الفانتوم و الميراج و الكافير الي ان تم اخراج اعداد كبيرة من مقاتلات الصف الثاني من الخدمة و ظلت اف-15 و اف-16 هما العمود الفقري للقوات الجوية الاسرائيلية.

ومع بداية العقد الاول من الالفية الثالثة كان الاعتماد الرئيسي علي 25 مقاتلة راعم و 102 مقاتلة صوفا و الباقي هي اصدارات قديمة تم اخضاعها لبرامج صيانة و اعادة تاهيل و لكنها اقل من الراعم و الصوفا.

لذلك و في مطلع الالفية الثالثة ومع انتاج الولايات المتحدة للرابتور طالبت اسرائيل بشراء هذه المقاتلة حتي تضمن السيادة المطلقة في المنطقة و لكن الكونجرس رفض تصدير هذا السلاح الي الخارج لان التصدير لاسرائيل يفتح الباب الي مطالبة دول اخري لاتقل اهمية عن الصهاينة بها مثل استراليا و اليابان و انجلترا ثم دول اخري تعتمد عليها امريكا في صراعاتها الاقليمية مثل كوريا الجنوبية و تركيا.

فكان برنامج اف-35 هو البديل الذي قدمتة امريكا لكل من يريد شراء اف-22 بشرط ان يتم التطوير من الصفر و بالطبع تعرف الصهاينة علي الفخ الامريكي فكانت مشاركتهم صناعية فقط بدون سداد اي تمويل يذكر للتجارب الخاصة بالمشروع !!

القدير اف-35 … F-35 Adir

نموذج للادير في قاعدة نيفاديم
نموذج للادير في قاعدة نيفاديم

اف-35 ادير F-35 Adir النسخة التي تسلمتها اسرائيل اليوم … بالمواصفات و الفيديو

F-35 Adir
للمزيد اضغط علي الصورة

تم تطوير مشروع البرق اف-35 … F-35 Lightning II ليكون مقاتلة جيل خامس قابلة للتصدير علي ان تتكفل الدول المساهمة في المشروع بتكاليف التطوير كاملة و لعل جميعنا تابع كم المشاكل الهائل التي واجهت و تواجة هذا المشروع التي كان اخرها مشكلة في كمبيوتر المهام الرئيسي !!

في 2003 تم عقد اتفاق بقيمة 20 مليون دولار للمشاركة في تطوير نظم البرنامج System Development and Demonstration -SDD كمشاركة بالتعاون الامني SCP.

و تعتبر النسخة الاسرائيلة هي نسخة F-35A معدلة حيث صرح قائد سلاح الجو الصهيوني بان النسخة الاسرائيلية ستكون مميزه بقدرات خاصة تختلف عن باقي طرازات مشروع اف-35.

و عقب رفض شكلي من أمريكا تم السماح للصهاينة بدمج نظام الحرب الالكترونية الخاص بهم مثل المستشعرات و التدابير الاحترازية علي متن المقاتلة بالاضافة الي تعديل الكمبيوتر الرئيسي باضافة خاصية Plug & Play للسماح باضافة الالكترونيات الاسرائيلية علية بما في ذلك بود تهديف خارجي.

هذا وقد عكفت شركة رافائيل خلال الفترة من 2003 و 2010  تطوير نسخ خاصة من صواريخ بايثون و دربي يمكن  حملها في مخزن الزخيرة الداخلي بالادير.

كما ستشارك المصانع الصهيونية في انتاج الاجنحة و اجزاء من المعدات الالكترونية حيث ستقوم شركة لوكاهيد مارتن بشراء هذه القطع لصالحها ومن ثم تركيبها علي المقاتلات التي سيتم انتاجها للمشاركين في المشروع هذا بخلاف الاجزاء التي يتم دمجها لاسرائيل بصورة خاصة و حصرية.

وتعتبر الخوذه الجديده التي تم تطويرها بواسطة شركة Elbit احد النقاط الجوهرية في المساهمة الاسرائيلية الامنية

هذا و تتطلع شركة IAI الي مشاركة واسعة في تطوير نسخة مزدوجة المقعد للقوات الجوية الاسرائيلية و كذلك لمشاركين الاخرين في المشروع الرئيسي حيث تخطط الشركة لانتاج خزانات الوقود و مجموعة من المستشعرات و الاضافات الاخري في الوقت الحالي للادير حيث تعتبر ان عمر الالكترونيات حوالي 10 سنوات بينما عمر المقاتلة يصل الي 40 عام.

و طبقا للبيانات الصادرة عن رئاسة الاركان الاسرائيلية ستكون المقاتلة ادير هي البديل لطائرات اف-16 القديمة و اف-15 التي يتم تمديد عمرها حتي 2025.

و فيما يخص ما تبقي من مقاتلات اسرائيلية من طرازات فانتوم – سكاي هوك – كافير – ميراج و غير ذلك من المقاتلات التي تسملتها القوات الجوية الاسرائيلية في نسخ متهالكة ذات بصمة رادارية كبيرة و قدرات محدودة في المناورة اذا ما قورنت بالاجيال الحالية من المقاتلات لذلك في اما في المخازن او تخدم في عمليات استطلاع لتقليل النفقات و تدريب الطيارين الجدد علي قيادة المقاتلات.

و للتدليل علي عدم قدرة هذه المقاتلات علي العمل بصورة فعالة انها لا تقوم باي اعمال قصف في قطاع غزة او غيرها من الاراضي المحتلة فقدرات هذه المقاتلات لا تحقق اي تفوق في معادلات القوة الحالية علي الاطلاق بل فقط اهداف اقتصادية.

يتبع ان شاء الله …..

طائرات الدعم و الحرب الالكترونية و القواعد الجوية الاسرائيلية ….

11 تعليقات

  1. معلومات قيمة عدد المقاتلات الحديثة 404 عند اسرائيل طب احنا كنا هنواجه ازاى بعدد 250 طائرة حديثة من اف-16 و ميراج-2000 مع فارق الامكانيات

    • العقيدة الدفاعية المصرية تعتمد علي التكامل بين الدفاع الجوي و القوات الجوية
      علشان كده مكنش في مشكلة في فرق العدد لان شبكة الصواريخ المصرية كفيلة بتحييد جزء كبير من هذا العدد و يظل الاشتباك المباشر محدود بين المقاتلات

      النقطة التانية ان اسرائيل مش ممكن تهجم بكل ما لديها لان قوات الدفاع الجوي عندها متواضعة جدا و تعتمد العقيدة الغربية في الدفاع بالمقاتلات لذلك يكون جزء ليس بالقليل مخصص للدفاع عن الاراضي المحتلة خشية هجوم انتقامي من دول الجوار اثناء قصف دولة اخري

      اسرائيل بكل ما لديها لا تمثل التهيد الذي يخشاة البعض ولكن التهديد الحقيقي هو الدعم الامريكي الغير محدود الكفيل بان يرسل اليها اسراب بالاسلحة و الزخائر و الطيارين ايضا كما حدث في 1973

      الان المعادلة تزداد تعقيدا بدخول اعداد اضافية متطورة لكل دول المنطقة
      وحتي اكتمال الصفقات للجميع فهي معادلة لايمكن حساب نتائجها لفترة طويلة

      فقط حتي دخول الدفعة الثانية من الصفقة او الدفعة الاولي من صفقة جديده

      ميزان القوي المعتمد منذ اتفاقيات السلام و اتفاقيات التعاون الامني الامريكية “كيسوما” لم يعد قابل للتطبيق كليا في ظل التطورات الحالية

  2. تقرير اكتر من ممتاز ولكن لى تعقيب ان ضرب المفاعل العراقى تم بطائرات f16وليس f15 وهذا اعتراف الاسرائيليين انفسهم ارجو تصحيح المعلومة ان كان الخطأ لدى او لديكم كى تصل المعلومة كاملة وشكرا لمجهودكم

    • ضرب المفاعل العراقي تم بواسطة تشكيل من الطائرات
      و ركزنا فقط علي اف-15 لان هذه اول عملية قصف ارضي تقوم بها هذه المقاتلة

      انما العملية تمت بالاشتراك مع اف-15 و اف-16 و مجهود مكثف من الاعاقة و التشويش بالاضافة الي طائرات التانكر

    • تمام كدة بس انا حبيت اتأكد من المعلومة لان اعترافهم فى فيلم غارة على المفاعل بيقول ان الغارة تمت بالاف 16 لاول مرة ومجاش سيرة الاف15 خالص يا ترى ايه الصح ؟

    • لو بصيت علي المصادر اللي بتتكلم عن تاريخ خدمة اف-15 في اسرائيل هتلاقيهم بيتكلموا عن مشاركة 6~8 طائرات F-15A في العملية

      اسرائيل كانت عايزة توصل للمفاعلي و تضربة باكبر كمية ممكنة من القنابل لضمان انتهاء المشروع

      ولو بصينا علي تاريخ دخول اف-16 الخدمة عندهم هنلاقي اول دفعة مابين 1980 و 1981 يعني لسه جديده و اللي طلعوا عليها يدوب لسه واخدين تمارين مكثفة فقط

      وده يفتح باب للتسال ازاي تتم عملية بالشكل ده علي مقاتلة دخلت الخدمة منذ شهور فقط !!
      علي عكس اف-15 اللي كانت في الخدمة من سنين اطول بكتير و التدريبات عليها وصلت لاشتباكات حقيقية مع سلاح الجو السوري في 1979.

      و العملية تمت بقنابل المارك 84 زنة 2000 رطل ودي قنابل متقدمة اذا نظرنا الي تاريخ تنفيذ العملية .. 1981

    • عملية التطوير الاسراءيلىللمقاتلاتةفعليا اقل منا ذكر فلم يتم تركيب اى رادار إسرائيلى على طائرات الاف 16 او الاف 15 عملية رفع المستوى والتطوير محدودة للغاية تم تركيب بعد المستودعات او انظمة اجراءات الكترونية مضادة عماية رفع نسبة من الاسطول الى بلوك 40 حتى لم تتم فمعظم البرامج المخططة للتطوير ام تنم وتاخرت سنوات طويلة بعكس مصر التى قامت برفع مستوى البلوك 15 بمساعدة تركية بل ان الاسطول المصرى الاقل حجما تمتع بمميزات لا يلاحظها الكثيرون ومنها ان عملية التزويد لكامل الاسطول مدبمستودعات تهديف ومااحة تمت عبر جزء من فوائض التسلح الامريكة ونسخة محفضة فى البداية ثم تم اعادة تطويرها والبعض لا يرى سوى الصفقات الرئيسية فقط ولا يلتفت للمبيعات الصغيرة المستمر بقبم اقل من 10 مليون دلار التى لاتتكلب موافقات وايضا عبر الدول الأوربية لبيع معدات ومستودعات متعلقة باسطول الاف 16
      الشراء الإسرائيلى للطائرات القديمة من الاف 16 والاف 15 هى طائرات مستهلكة خاصة للظفعاتةالتى تمت فى التسعينات والتطويرات كانت محدودة وقديمة وترفعها من بلوكات 5 و 10 الى بلوكات 30 اسرائيل تعتمد اساسا على الشراء من امربكا فكم مستودع لايتنج تم تركيبة على اسطول الاف 16 فالصناعة العسكرية الاسراءيلية جزء منها امريكى ةواجهة اسراءيلية لبيع السلاح لما ترفض امريكا بتصديرة يدبشكل مباشر

      من النقط الأخرى ايضا إسرائيل اخرجت الطائرات القديمة من الفانتوم وسكاى هوك نهائيا بعد دخول الدغعة الاخيرة من الاف 16 و M346 فسلاح الجو االاسراءيلى ينكمش امثلة اخرى رغم ان إسرائيل من اكبر منتجى الطائرات بدون طيار الا ما يحوزتها كمميات اقل مما تمتاكة مصر مدولة مستوردة نقاط اخرى للضعف الإسرائيلي سنذكرها لاحقا

    • انا بستشهد بالفيلم الاسرائيلى غارة على المفاعل اللى اتكلم فيه طيارين سلاح الجو اللى قاموا بالعملية وقائد القوات الجوية وقتها اللى قالوا ان الغارة نفذت بالكامل بمقاتلات اف16 التى لم يمضى على دخولها الخدمة اكتر من عام ممكن تكون الاف 15 كانت لتغطية الاف16 عند القصف؟

    • اسرائيل لا تختلف عن امريكا في حجم الدعاية التي تصاحب كل حركة يقومون بها

      طبيعي ان الفيلم يتحدث عن استخدام متطور لمقاتلة لسه داخلة الخدمة و دي عادة الصهاينة مش جديده عليهم

      لما بنتناول موضوع لازم نعتمد علي اكثر من مصدر موثوق علشان الامنة تقتضي اننا نعرف القراء المعلومة علي اكبر قدر من الصحة و الموضوعية بغض النظر عن الراي الشخصي لان ده بيكون في مقالات صريحة و بنوه انه ده راي شخصي

      انما الاعتماد علي فيلم حتي لو كان وثائقي فدة لازم يتاكد بمصادر تانية لان ساعات الدول بيكون ليها هدف من نشر معلومة عبر قنواتها الرسمية و مش لازم نثق في اعلام العدو ابدا لان كل كلمة بتخرج منه بتكون لهدف

    • Diaa Ahmed في الموضوع تم ذكر ان عمليات التطوير توقفت للاف-16
      و ان الطائرات القديمة من فانتوم و سكاي هوك و غيرها خرجت او تستخدم في التدريب

      صحيح اسرائيل لم تقم بتصنيع رادار خاص بها و انها واجهة للصناعات الامريكية فكل شركاتها بها شراكة مع اكبر المصانع الامريكية وفي مشروعات مشتركة بينهم

      الميركافا مثلا هي نتاج العمل المشترك بين المصانع الامريكية في مختلف التخصصات مع واجهات اسرائيلية

      الاسطول المصري هو لغز كبيييييييير فالارقام الصغيرة حقا لا يتم الاهتمام بها عكس صفقات المليارات الكبري التي تنتشر اخبارها
      لذلك من الصعب عرض معلومة موثقة عن هذه الصفقات الصغيرة بدون الاقتراب من نقاط حساسة قد يضر الحديث عنها

      و في الاجزاء القادمة سيكون هناك عرض للصناعات الاسرائيلية فيما يخص تكنولوجيا الطيران و استعراض للمشاريع المشتركة بينها وبين امريكا

      اسرائيل ليست المارد الذي يتصورة البعض و الخطوة الاولي لكشف الهالة الاعلامية هي تقديم العدو في حجمة الحقيقي

      اسرائيل تملاء الدنيا حديثا عن قدراتها الصناعية و لكن في الحقيقة هي قدرات محدوده في بنود قليلة لا ترتقي الي حجم الدعاية الرهيب خصوصا اذا ما نظرنا الي حجم الشراكة مع امريكا في هذا المجال

      و كثير مما قامت بتطويرة يرجع الي معونات ضخمة من الولايات المتحدة و شراكة في التجارب كما حدث في القبة الحديده و منظومة ارو الصاروخية

    • كلام سليم ومظبوط 100% انا بحترم رايكم وصفحتكم جدا وبعتبرها مرجع حقيقى للعسكرية العربية شكرا على المناقشة الموضوعية بدون اى تحيز او تعصب او فقدان اعصاب شكرا

Comments are closed.