إستعدادات مكثفة للقوات المسلحة لتأمين فرحة المصريين بإفتتاح قناة السويس الجديدة …

تنفيذاً لقرارات مجلس الدفاع الوطنى الذى ترأسه الرئيس / عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة بشأن مراجعة كافة الترتيبات المتعلقة بتنظيم وتأمين الإحتفال التاريخى لقناة السويس الجديدة ، فقد أتمت القوات المسلحة الإستعدادات والإجراءات المرتبطة بمعاونة الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية فى تأمين منطقة الإحتفال وتنظيم تدفق ووصول الوفود الدولية والشخصيات الهامة التى حرصت على مشاركة المصريون فرحتهم بهذا الحدث التاريخى .
حيث عززت القوات المسلحة من إجراءاتها الأمنية شرق القناة ، وفرضت قوات الجيش الثانى الميدانى طوقاً أمنياً مشدداً لتأمين محيط القناة الجديدة التى شهدت إنتشاراً مكثفاً للمجموعات القتالية التى تم إعدادها وتجهيزها للتعامل مع التهديدات والعدائيات المحتملة ، كما تم تنظيم العديد من الكمائن الثابتة والدوريات المتحركة على الطرق والمحاور الرئيسية شرق وغرب القناتين الجديدة والقديمة بالتعاون مع عناصر الشرطة المدنية لضبط العناصر المشتبه بها ومنع تسلل العناصر الإجرامية إلى منطقة الإحتفال .
يأتى ذلك تزامناً مع قيام الدوريات المقاتلة التابعة للجيش الثالث الميدانى بتشديد أعمال التأمين والحراسة للمجرى الملاحى لقناة السويس ، ورفع درجات الإستعداد لكافة النقاط والأكمنة الثابتة والمتحركة بمناطق وسط وجنوب سيناء ، وتمشيط الدروب الجبلية والمناطق الصحراوية المحيطة لمنع تسرب العناصر الإجرامية إلى مناطق الإحتفال .
وقد أصدر الفريق أول / صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى أوامره بإعداد وتجهيز المجموعات القتالية المدربة من أمهر مقاتلى الجيش الثالث الميدانى ووحدات المظلات والصاعقة وقوات التدخل السريع لدعم عملية التأمين ، وإعطاء التلقين الكامل لهذه العناصر حول طبيعة المهمة وأنسب الأساليب للتعامل مع المواقف المحتمل حدوثها لعرقلة سير الإحتفال ، وقد بدأت هذه القوات بالتحرك علي الطرق والمحاور الرئيسية للوصول إلى مناطق الإنتشار المخططة للعمل كإحتياطات قريبة لدعم عناصر التأمين من القوات المسلحة والشرطة .
كما تشارك عناصر من القوات البحرية والجوية وقوات حرس الحدود خلال عمليات التأمين وتنظيم طلعات المراقبة والتصوير الجوى على إمتداد المجرى الملاحى للقناة ، كذلك عناصر الشرطة العسكرية التى تعاون فى تأمين تدفق الوفود المشاركة وفتح المحاور التحرك للوصول للمناطق التى تستضيف أنشطة وفعاليات الإحتفال .
كما حرصت القيادة العامة للقوات المسلحة على المتابعة الدقيقة لتنفيذ كافة الترتيبات والإجراءات المرتبطة بتنظيم الإحتفالية والتأكد من تفهم جميع العناصر الإدارية والمعاونة للمهام المكلفة بها ، كذلك أعمال التأمين الطبى والإنقاذ والإخلاء والإسعاف بواسطة عناصر التأمين الطبى ووحدات الإسعاف الطائر ورفع درجات الإستعداد الطبى لمستشفيات القوات المسلحة بمنطقة القناة لإستقبال أى حالات مرضية أو طارئة يمكن حدوثها ونقل صورة حية لمحيط منطقة الإحتفال إلى مركز العمليات الرئيسى للقوات المسلحة بإستخدام طائرات المراقبة الأمنية وسيارات البث المباشر.
فضلاً عن قيام عناصر من القوات المسلحه بتعزيز إجراءاتها الأمنية براً وبحراً وجواً للتصدى بكل حسم لأى محاولة للتسلل عبر الحدود على كافة الإتجاهات الإستراتيجية ، والتعاون مع الشرطة المدنية لتأمين المنشآت والأهداف الحيوية بالدولة ، والتصدى لأى أعمال إجرامية محتملة من شأنها تعكير صفو المواطنين خلال الإحتفالية .

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

لا تعليقات