المقاتلات الروسية تشن 64 غارة وتدمر 29 معسكرا تدريبيا لإرهابيي “داعش” في سوريا

تواصل روسيا عمليتها الجوية ضد عناصر تنظيمي “داعش”، و”جبهة النصرة” في سوريا بعد أن أطلقتها في الـ30 من سبتمبر/أيلول الماضي.

وفي إطار الإجراءات التي تتخذها روسيا لتفادي أي حوادث عرضية أو صدامات في الأجواء السورية بين مقاتلاتها وطائرات التحالف الأمريكي العربي، لفت كوناشينكوف النظر إلى أن وزارة الدفاع أعدت مشروع اتفاق يتم توقيعه على مستوى وزارات الدفاع يحدد التدابير اللازمة لمنع وقوع صدامات محتملة بين الطائرات الحربية الروسية وتلك التابعة للتحالف الذي تقوده واشنطن في الأجواء السورية”.

يذكر أن الطائرات الروسية بدأت في 30 سبتمبر/أيلول غاراتها على مواقع تنظيم “داعش” في الأراضي السورية بناء على تفويض للرئيس فلاديمير بوتين من مجلس الاتحاد الروسي، واستنادا إلى طلب رسمي من دمشق.

وكثف الطيران الروسي غاراته في الأيام القليلة الماضية، بعد أن وجهت موسكو ضربتين صاروخيتين من سفنها الصاروخية في بحر قزوين استهدفت مواقع المسلحين وتحصيناتهم بـ30 صاروخا مجنحا عالية الدقة على دفعتين يومي7، و8 أكتوبر/تشرين الأول.

لا تعليقات