منظومة “بوك-إم2” تصد الهجوم الجوي الصاروخي من على بعد 200 كلم

ستبدأ القوات المسلحة الروسية تتسلم منظومات صواريخ مضادة للطائرات، متوسطة المدى جديدة من طرازي “بوك-إم3″ و”تور-إم2” خلال عام 2016.

وقال الجنرال ألكسندر ليونوف، قائد الدفاع الجوي التابع للقوات البرية الروسية، الذي تحدث للصحفيين بمناسبة الذكرى الـ100 لإنشاء قوات الدفاع الجوي بالجيش الروسي، إن منظومة “تور-إم2” تفوق كفاءةً منظومات “تور” الأخرى 1.5 إلى 2 مرة.

وتستمر القوات في استلام منظومات “بوك-إم2”.

وتستطيع منظومة “بوك-إم2” أن تضرب 24 هدفا جويا في آن واحد، في حين تستطيع مثيلاتها السابقة أن تضرب 4 أهداف في آن واحد.

وتقدر منظومة “بوك-إم2” على إصابة الصواريخ التكتيكية المهاجمة المطلوب تدميرها من على بعد 150 إلى 200 كيلومتر.

أما عن منظومات الصواريخ الاعتراضية البعيدة المدى فتستخدم قوات الدفاع الجوي بالمناطق العسكرية في روسيا منظومات “إس-300في” التي تستطيع أن تضرب الأهداف الجوية المطلوب تدميرها من على بعد 100 كيلومتر.

وبدأت القوات الروسية تتسلم منظومات “إس-300في4” منذ عام 2014. وتفوق منظومة “إس-300في4” كفاءة منظومة “إس-300في” 1.5 إلى 2.5 مرة.

لا تعليقات