صاروخ Brahmos الهندي الروسي المعدل يخضع للاختبار في أواخر يوليو

أكد برافين باتاك، مدير القسم الإعلامي والتسويق لشركة “براموس-أيروسبيس”، اليوم الأربعاء، أنه من المقرر خضوع الصاروخ الهندي-الروسي “براموس”، “جو-أرض” لاختبار سرعة اختيار الأهداف بمدى يصل إلى 400 كلم، في شهر تموز/يوليو المقبل.

وقال باتاك لوكالة “سبوتنيك” إن “اختبار الصاروخ من على متن المقاتلة “سو-30 أم كا إي” يتجه نحو الإنجاز، وقد قمنا بعدة إطلاقات ناجحة، بانتظار الاختبار القادم في نهاية شهر تموز/يوليو، حيث سيتم إطلاق الصاروخ على أهداف بحرية”.

وأشار باتاك إلى أنه سيتم اختبار الصاروخ على أهداف غير أرضية، من ثم سوف يتم اعتماد الصاروخ في القوات الجوية الهندية.

ويتميز الصارخ “براموس” بشكل واحد بالنسبة للقواذف التي تستخدم لإطلاق الصواريخ البرية والبحرية، سواء كان يطلق من السفن أو الغواصات من تحت سطح الماء.

أما الصاروخ “براموس” الجوي، فهو أقل وزنا من شقيقيه البري والبحري بمقدار 500 كغ، وهو أصغر منهما من حيث الأبعاد.

ويذكر أيضا، أن صاروخ “براموس” تقوم بصناعته شركة “براموس” الروسية — الهندية المشتركة، التي جاءت تسميتها من اسمي النهرين: نهر براهمابوترا الهندي ونهر موسكو الروسي. وقامت بتأسيس هذه الشركة كل من مؤسسة الدراسات والمبتكرات الدفاعية الهندية ومؤسسة “المجمع العلمي —الصناعي الخاص بقطاع صناعة الماكينات والآلات الروسية

2 تعليقات

Comments are closed.