الجمعة, يونيو 9, 2017
صورة تعبيرية لـ
صورة تعبيرية لـ"داعش" في الموصل

“داعش” يعدم “واليه” في الموصل بسبب “خيانة عظمى”

 أكدت مصادر من داخل محافظة الموصل العراقية، لقناة “العربية” أن تنظيم “” نفّذ حكم الإعدام بواليه السابق في الموصل، معمّر توحله.

وكان التنظيم قد عزل توحله في وقت سابق، بعد اتهامه بالخيانة العظمى، وعيّن حسن سلطان الجبوري مكانه.

يذكر أن توحله كان قد جاء، بدوره، خلفا لرضوان حمدون الذي قُتل بقصف جوي لطيران التحالف قبل نحو شهر في الموصل ومعه عدد من معاونيه.

إلا أن وزارة حقوق الإنسان العراقية كشفت معلومات مختلفة، حيث أكدت، في بيان لها، أن تنظيم “داعش” قام بتعيين والٍ جديد للموصل يدعى حسن سعود الجبوري، بدلا من الوالي القديم محمود حسن الجبوري، بعد أن اتهم الأخير بالفشل في إدارة الملف الأمني للتنظيم.

وأضافت الوزارة أنها، ومن خلال الاتصالات التي تردها من قسم شؤون المواطنين التابع لها، تبيّن لها أن اتهام الوالي القديم جاء نتيجة تعرض المئات من عناصر كيان “داعش” الإرهابي للضربات الجوية سواء من قبل القوة الجوية العراقية أو قوات التحالف الدولي.

يذكر أن الدواعش خسروا في محافظة صلاح الدين الكثير من مواقعهم مما اضطرهم الى إلغاء مسمّى “ولاية صلاح الدين” وإبدالها بولاية جديدة اسموها “ولاية جنوب الموصل”/ وسحبوا الكثير من قطعاتهم لتكون قريبة من مركز ولاية البغدادي.

وفي سياق منفصل، أقدمت عصابات “داعش” الإرهابية على تفكيك مصفاة ثانوية للنفط في ناحية “الصينية” التابعة لمحافظة صلاح الدين العراقية، ونهبها ونقلها الى محافظة نينوى.

ونقلت وزارة حقوق الإنسان عن شهود عيان قولهم إن هذه العصابات تعتزم نقل تلك الأجزاء الى محافظة الرقة السورية في وقت لاحق.

لا تعليقات

Show Buttons
Hide Buttons
helllllo2