تزويد نظام الدفاع الصاروخي في موسكو بصواريخ “إس – 500”

سوف يتم في المستقبل القريب إدماج نظام الدفاع الصاروخي في موسكو”أي – 135″ بأحدث منظومة صاروخية مضادة للطائرات “إس – 500”.

ووفقا للطبعة المكرسة للذكرى المئوية لإنشاء أنظمة الدفاع الجوي الروسية، سوف يتم في المستقبل القريب إدماج نظام الدفاع الصاروخي في موسكو”أي – 135″ بأحدث منظومة صاروخية مضادة للطائرات “إس – 500″. ومن المقرر في المستقبل القريب أن يتم إدماج نظام الدفاع الصاروخي الروسي الوحيد ” أي – 135″، والذي يحمي موسكو والمنطقة الوسطى من البلاد بنظام دفاع صاروخي جديد “إس – 500” ومن المقرر أن يبدأالتشغيل لمنظومة الرادار الصاروخية من الجيل الجديد في عام 2017 .

تنتمي منظومة “إس – 500” إلى أنظمة الصواريخ المضادة للطائرات “أرض-جو” بعيدة المدى حيث أنها قادرة على اعتراض الأهداف المعادية على ارتفاعات عالية مع قدرة عالية على الدفاع الصاروخي، كما وأنها قادرة على اعتراض الصواريخ الباليستية، وصواريخ كروز، فضلا عن الأهداف الجوية الأخرى .

تستطيع منطومة “إس – 500″ إسقاط الأهداف المعادية على مساحة 600 كلم وهي قادرة على كشف وضرب في وقت واحد ما يصل إلى 10 صواريخ باليستية تفوق سرعتها سرعة الصوت. ومن ميزات هذه المنظومة الصاروخية الحديثة أيضا، أنها تتجاوز بشكل كبير المنظومة الصاروخية الموجودة الآن في الخدمة العسكرية ” 3 بي كا إس -400″ ومنافستها الأمريكية باتريوت أدفانسيد -3

وتحتفل قوات الدفاع الجوي الروسية في 8 ديسمبر بالذكرى المئوية لتأسيسها. وخلال 100 سنة تطورت قوات الدفاع الجوي الروسية من استخدام المناطيد الصغيرة للدفاع عن بتروغراد، إلى استخدام أحدث المعدات العسكرية.

لا تعليقات